تونس في 06 جويلية 2017

وفد من البرلمان الأفريقي يزور النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين

التقى اليوم الخميس 06جويلية وفد من المكتب التنفيذي يضم رئيس النقابة ناجي البغوري و الزملاء محمد ياسين الجلاصي وسوسن الشاهد، بوفد عن البرلمان الأفريقي تتقدمه مساعدة رئيس مجلس نواب الشعب، المكلفة بالمجتمع المدني والعلاقات مع المواطن وعضو البرلمان الأفريقي السيدة جميلة دبش كسيكسي.


ويتكون وفد البرلمان الأفريقي من السيدات حسنة بيليل و السيدة جلوريز نيمينيا و ماري باباي والسيد كادانو أموسوفي، الذين عبروا عن سعادتهم لاستقبالهم من طرف المكتب التنفيذي للنقابة وعن إعجابهم بمكانة المرأة التونسية التي تعد الأكثر تقدمًا على مستوى الأفريقي والتي ينتظر تعزيزها بتوقيع الدولة التُونسية على بروتوكول “مابوتو” لحقوق المرأة في أفريقيا الملحق بالميثاق الأفريقي لحقوق الإنسان والشعب.


من جهته أكد ناجي البغوري على دعم النقابة الكامل لهذه الاتفاقية كما بين أن النقابة لطالما سعت لتعزيز دور المرأة في تونس ودعم كل القضايا المتعلقة بها، ان كان من خلال دعم حضورها في وسائل الإعلام ومواقع القرار أو من خلال تأطير الصَحفيين وحثهم على طرح قضايا المرأة في مختلف المحامل الإعلامية، وذلك عبر تكثيف الدورات التدريبة و الندوات العلمية في مجال التعاطي الإعلامي مع قضايا المرأة بالتعاون مع شركاء النقابة من منظمات المجتمع المدني العاملة في هذا المجال.
وتأتي هذه الزيارة في إطار تكثيف المشاورات بغية التصديق على بروتكول الميثاق الإفريقي لحقوق الإنسان والشعوب، بشأن حقوق المرأة في إفريقيا (بروتوكول مابوتو) ومسار إدماجه بالقانون التونسي، وبالتزامن مع الحملة الوطنية لمكافحة العنف ضد المرأة تحت عنوان “معادش نسكت…القانون معاي” و التي انطلقت يوم أمس الأربعاء 5جويلية بمبادرة من الاتحاد الوطني للمرأة بكل من الولايات الآتية ( تونس- صفاقس – مدنين – القيروان – قفصة – جندوبة.
وتجدر الاشارة الى أن “بروتوكول مابوتو” لحقوق المرأة في أفريقيا الملحق بالميثاق الأفريقي لحقوق الإنسان والشعب اعتمدته الجمعية العامة لرؤساء دول وحكومات الاتحاد الأفريقي، وذلك أثناء انعقاد قمتها العادية الثانية في العاصمة الموزمبيقية، مابوتو في 11 جويلية 2003.