نقابة الصحفيين تعبر عن تضامنها مع القضاة التونسيين ودعمها لاستقلالية القضاء

أدى يوم أمس الخميس 08 مارس 2018 وفد عن المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين  زيارة إلى جمعية القضاة التونسيين وقد عبَر الوفد عن تضامن النقابة الكامل مع القضاة التونسيين إثر الهجمة الأخيرة التي طالت سيرورة العمل القضائي واستقلاليته.

كما قدم وفد نقابة الصحفيين التهنئة لأعضاء المكتب التنفيذي الجديد لجمعية القضاة التونسيين بعد نيلهم ثقة القضاة التونسيين في مؤتمر الجمعية الأخير، وعَبر عن تقديره للدور الذي تقوم به الجمعية من أجل الدفاع عن استقلالية الجمعية و القضاء ودعم مسار الانتقال الديمقراطي. كما أبدى وفد نقابة الصحفيين استعداده لمواصلة العمل المشترك والتنسيق بين الهيكلين في الفترة القادمة.

وأكد وفد نقابة الصحفيين  على المسؤولية المشتركة بين الصحفيين والقضاة على حد السَواء سيما في المرحلة الدقيقة التي تمر بها بلادنا، و أنه من الضروري نسج تشبيك متبادل بينهما  والعمل بطريقة فعالة من أجل ضمان الحقوق والحريات والمسار الديمقراطي برمته في الفترة الحالية التي تمر به بلادنا.

من جهته عبرَ المكتب التنفيذي لجمعية القضاة التونسيين عن سعادته بالزيارة التي أداها المكتب التنفيذي لنقابة الصحفيين وتقديره للدور الوطني الذي تقوم به النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين من أجل إعلام حر ومستقل وتعددي، كما بين استعداده للانفتاح على كل أطياف المجتمع المدني.

وشدد الطرفان على ضرورة دعم استقلالية الإعلام والقضاء على حد السواء من كل المحاولات الساعية للسيطرة ووضع اليد والتوجيه.

هذا وقد اتفقت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين وجمعية القضاة التونسيين على مواصلة التشاور والعمل على إعداد مشاريع مشتركة تدعم استقلالية القضاء وحرية التعبير.

صور عن اللقاء بمقر جمعية القضاة التونسيين