اختتام أشغال الدورة التدريبية الأولى حول الصَحافة الاستقصائية وتغطية الانتخابات

اختمت يوم أمس الأحد 11 مارس 2018 بمدينة الحمامات الدورة التدريبية الأولى حول “آليات تغطية الانتخابات البلدية وكشف الجرائم والتجاوزات الانتخابية”، والتي نظمتها الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد بالتعاون مع النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين ووكالة التعاون الدولي الألماني (GIZ)، و وجهت لفائدة 20 صحفيا من مختلف وسائل الإعلام .
وانقسم برنامج هذه الدورة على مدى ثلاتة أيام إلى محورين هامين، حيث تم خلال المحور الأول تدريب الصحفيين على أساسيات صحافة الاستقصاء وتعرفوا خلال المحور الثاني على القانون الانتخابي ومراحل العملية الانتخابية والجرائم القانونية المتصلة بالانتخابات البلدية..

من جانبه أكد نقيب الصحفيين ناجي البغوري خلال فعاليات اختتام الدورة على أهمية الدور الذي يضطلع به الاعلاميون خلال فترة الاستحقاق الانتخابي المقبل، ومن الضروري أن تكون الساحة الصحفية على أتم الاستعداد للقيام بدورها سيما في مايتعلق  بتقديم معلومة سليمة للجمهور، وانتاج مضامين إعلامية ترتقي لمستوى تطلعاته وحاجياته.

كما أكد البغروي على أن النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين ستواصل تنفيذ مثل هذه البرامج التدربية لفائدة الصحفيين في تونس والجهات، لدعم مهاراتهم في الفترة المقبلة ، وذلك بالشراكة مع منظمات المجتمع المدني الوطنية والدولية العاملة في هذا المجال.

يذكر أنه ستكون نسخة ثانية من هذه الدورة خلال الفترة القادمة محخصصة للصحفيين في الجهات.