نقابة الصحفيين تثمّن بناء منظومة للتعديل الذاتي في تغطية إذاعة “شمس أف أم” للحملة الانتخابية البلدية

 زار صباح اليوم الأربعاء 26 أفريل 2018 نقيب الصحفيين ناجي البغوري إذاعة “شمس أف أم” حيث التقى بممثلين عن إدارتها والمسؤولين عن التحرير فيها والعديد من صجفييها وأعوانها للاطلاع على تجربة المؤسسة في التعاطي مع الرهان الانتخابي البلدي.

وأكّد البغوري انّ المنظومة التي تستعملها اذاعة “شمس أف أم” فريدة في تاريخ وسائل الاعلام في تونس، وتعتبر نموذجا يجب الاحتذاء به.

ويستند النظام التعديلي لمتابعة الحملة الانتخابية للانتخابات البلدية لسنة 2018 الذي تعتمده الاذاعة المذكورة على القواعد المنصوص عليها في التصورات النظرية لمبادئ وقيم التعديل الذاتي  مثل الاستقلالية والموضوعية والدقة والنزاهة والشفافية والفورية/الحينية، وقد تمّ تجميع النصوص القانونية والأخلاقية سواء الصادرة عن الهيئة العليا المستقلّة للاتصال السمعي والبصري (الهايكا) أو عن الهيئة العليا المستقلّة للانتخابات أو عن هياكل المهنة مثل النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، واستخراج أهم القيم الواردة بها وتقسيمها على المجالين الكمّي والكيفي، ثم ربطها فيما بينها وتحويلها الى قيم احصائية تعديلية.

وقد تم الاعتماد في طريقة العمل بالمؤسسة على القرار المشترك الصادر بين الهايكا وهيئة الانتخابات بتاريخ 14 فيفري 2018 وتعديله الذي ألغى الفقرة الثانية من الفصل 19، وتقسيم المتغيّرات وفقا لقاعدتي التناسب والإنصاف، الى مجال يضمّ الدوائر الانتخابية حسب الولايات وحسب نصيب كلّ ولاية ويضمّ أيضا القائمات الانتخابية المقسّمة بين المستقلّين والأحزاب والائتلافات وربطها بقاعدة الانصاف بين الجنسين وبين الفئات العمرية ومراعاة حق ذوي الاعاقة.

وتشتغل كلّ تلك المؤشرات المنصوص عليها في النصوص القانونية بشكل تفاعلي وتحيين فوري، يتمّ تقسيمه بين مختلف المراحل داخل الاذاعة وموقع الواب.