تونس في 12/10/2018

بيــــــــــــــان مشترك

يعلم فرع النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين بإذاعة شمس آف آم والنقابة الأساسية للإذاعة التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل أنه إلى حد اليوم الجمعة 12 أكتوبر 2018 لم يتحصل العاملون بالمؤسسة على أجور شهر سبتمبر الماضي و بقية مستحقاتهم المالية.
ورغم تحلي جميع العاملين بالمؤسسة بروح المسؤولية والحرص على مواصلة العمل بكل مهنية والمحافظة على مناخ اجتماعي سليم، فإننا كهياكل مهنية:

– نستنكر تعاطي الحكومة ووزارة المالية ومؤسسة الكرامة القابضة بسلبية وصمت مريب تجاه حقوق العاملين المشروعة وفي مقدمتها الأجور .
– نندد بعدم التزام كل الأطراف الرسمية المذكورة بتعهداتها السابقة في خلاص المستحقات المادية إلى حين التفويت في المؤسسة المصادرة من ذلك ما تضمنه بلاغ رئاسة الحكومة الصادر بتاريخ 23 فيفري 2018 ومحضر اتفاق ممضى بين الأطراف النقابية والمدير العام للكرامة القابضة بتاريخ 10 جويلية 2018.
– نطالب كل الأطراف المعنية بالتدخل العاجل لحل مشكل الأجور خاصة في ظل تكرار هذه الممارسات مع تحمل مسؤولياتها في كشف مصير إذاعة شمس آف أم بعد تعطل عملية التفويت.
وإذ نعتبر أن أجور الصحفيين والعاملين في المؤسسة خط أحمر لا يمكن المساس به فإننا ندعو كافة منظورينا إلى اجتماع عام حول ما آلت إليه الأوضاع في المؤسسة.

عن فرع النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين بإذاعة شمس آف آم شمس آف آم

و النقابة الأساسية لإذاعة  بإذاعة شمس آف آم شمس آف آم