نقابة الصحفيين وهيئة مكافحة الفساد تطلقان منصة إعلامية جديدة للصحفيين 

انتظم ظهر اليوم الثلاثاء الحادي عشر من ديسمبر حفل استقبال بمقر النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، على شرف الصحفيين المتوجين في مسابقة أفضل الأعمال الاستقصائية لسنة 2018 التي تقدمها النقابة بالشراكة مع الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد.

وقد أعلن كل من العميد شوقي الطبيب رئيس الهيئة ونقيب الصحفيين ناجي البغوري عن إطلاق منصة إعلامية  جديدة، خاصة بالصحفيين المعطلين عن العمل، لنشر أعمالهم الحرة، ويستم من خلالها فسح المجال لممارسة المهنة الصحفية في انتظار انضمامهم لمؤسسات إعلامية.

وستيتح هذه المنصة الفرصة للصحفيين لانتاج أعمالهم ذات الطابع الاستقصائي وسيتحصلون من خلالها  على منح رمزية لدعمهم وتشجيعهم على إنتاج أعمال ذات صلة بمكافحة الفساد.

و في مايلي أسماء المتوجين بجائزة أفضل الأعمال الاستقصائية لسنة 2018  وأعمالهم:

-جائزة الميلتيميديا :تحصّلت عليها الصحفية أمل المكي عن عملها المنشور في موقع إنكفادا ” S17 ضحايا مزاج الداخلية ”
-جائزة السمعي البصري: تحصّلت عليها الصحفية نجوة الهمامي لتحقيقها في برنامج ” ما لم يقل ” على قناة التاسعة بعنوان ” تخريب معالم وطمس التاريخ ”
-جائزة الصحافة المكتوبة: تحصّل عليها الحسين بن عمر عن عمله المنشور بجريدة وموقع العربي الجديد ”
“استباحة الشاطئ التونسي…ممثلة شهيرة ولاعب دولي سابق في قائمة مخالفي “غار الملح”

يذكر أن لجنة التحكيم المتكوّنة من عبد الباسط الفريضي عن النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين ، والصحفية منية العرفاوي و مديرة معهد الصحافة وعلوم الإخبار لسيدة حميدة البور و رئيسة للجنة عن الأعمال المتوجة في مسابقة هذه السنة.


كما نوهت اللجنة بثلاثة أعمال:
تنويه للصحفية الإستقصائية حنان زبيس عن عملها ” محضر التريّث الذي عرّى الفساد في قطاع الذهب ” المنشور في موقع إنكفادا
تنويه للصحفية فاطمة مقني لتحقيقها المصروّر والمنشور في موقع راديو صفاقس ” بارونات التهريب عبر ميناء صفاقس ”
وتنويه إلى الصحفية آية مانسي لمقالها المنشور في وكالة تونس افريقيا للأنباء ” قطاع الغيار والمحرّكات المستعملة: تجارة مربحة في ظل ضعف الرقابة وعدم احترام القانون ”