بروكسل: الاتحاد الدولي للصحفيين يطالب الحكومة التونسية بالتفاوض الجدي مع نقابة الصحفيين

 

أصدرَ اليوم الجمعة 04 جانفي 2019، الإتحاد الدولي للصحفيين ، الذي يضم  أكثر من 600 ألف صحفي ، من 146 دولة حول العالم، بياناً عبَّرََ فيه عن مساندته للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين لقرارها القاضي بتنفيذ الإضراب العام في القطاع يوم 14 جانفي 2019.

كما طالبَ الإتحاد في بيانه الحكومة التونسية بالتفاوض الجدي مع النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين ، ودعَا إلى احترام حرية التعبير في تونس. و إلى إيجاد كلّ الوسائل الممكنة لحماية الصحافة والصحفيين ، وهيكلهم النقابي، والسماح لممثلي المهنة بالتعبير  عن مطالبهم بكل حرية.

هذا وقد عبر الاتحاد عن تضامنه مع عائلة الفقيد عبد الرزاق زرقي، الذي أضرم النار في نفسه في ديسمبر الماضي، بساحة الشهداء بالقصرينـ، نتيجةَ ظروف اجتماعيّة قاسية.

يذكر أن النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين قد أصدرت اليوم الجمعة الرابع من جانفي، برقيةَ  تنبيه بإضراب  قانوني حضوري لمدة يوم كامل. وذلك يوم 14 جانفي 2019 بكل المؤسسات الإعلامية العمومية والخاصة والجمعياتية ومواقع عمل الصحفيين بكامل تراب الجمهوريّة، على خلفية عدم التوصل إلى اتفاق مع الحكومة بخصوص المطالب الواردة في نص البيان الصادر بتاريخ 25 ديسمبر 2018.

 

مسؤولة الإعلام والاتصال

خولة بوكريم