البغوري: وزير الشؤون الاجتماعية هو من يعطل تنفيذ الاتفاقية المشتركة ولا مجال للتلاعب بالصحفيين

انعقدت اليوم الثلاثاء 26 فيفري 2019  ندوة صحفية مشتركة بمقر النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين حول تطورات المشهد الإعلامي في تونس. وذلك  بحضور كل من نقيب الصحفيين  ناجي البغروي و  رئيس الجامعة التونسية لمديري الصحف الطيب الزهار و رئيس الغرفة الوطنية النقابية للقنوات التلفزية الخاصة لسعد خضر  ورئيس الغرفة الوطنية النقابية للإذاعات الخاصة كمال ربانة.

وقد عبر رئيس النقابة ناجي البغروي عن استيائه الشديد من الوضع العام للمشهد الإعلامي في تونس بقطاعاته المختلفة المكتوبة والمسموعة والمرئية سيما الوضعية الاقتصادية المتردية لمؤسسات الإعلام العمومي والمؤسسات المصادرة كدار الصباح وإذاعة شمس اف ام. كما استغرب البغوري ترك إدارة إذاعة الزيتونة بيد حركة النهضة  لفرض سياسة  بعينها ، و متحكمة  في خطها التحريري.

كما أكدالبغوري على  أن الاتفقاية المشتركة للصحفيين يتمُّ حاليا تعطيل مسار تنفيذها ومصادرتها من قبل وزير الشؤون الاجتماعية محمد الطرابلسي.

واستغربَ تراجع الحكومة عن الايفاء بتعهداتها جاه النقابة ، وعبر عن استيائه الشديد من عدم نشر فحوى الاتفاقية بالرائد الرسمي، مما يؤكد وجود سياسة حكومية ممنهجة لتفقير الصحفيين وتجويعهم.

وشدَّد البغوري على أنّ لا مجال للتلاعب بالصحفيين وحقوقهم المادية والاجتماعية، سيما أن عديد الزملاء الصحفيين لم يتحصلوا على أجورهم لمدة شهور، وأكد على  أن النقابة ماضية في جميع الخيارات النضالية في سبيل افتكاك الحقوق المشروعة لمنظرويها، وأعلن عن اجتماع مكتب موسع سينعقد في الأسبوع القادم، كما أن خيار الإضراب العام مازال متاحا وقد تم تعليقه وليس إلغائه.

يذكر أن النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين قد وقعت في التاسع من جانفي الماضي اتفاقية إطارية مشتركة هي الأولى في القطاع مع كل من ووزارة الشؤون الاجتماعية و الجامعة التونسية لمديري الصحف و الغرفة الوطنية النقابية للقنوات التلفزية الخاصة والغرفة الوطنية النقابية للإذاعات الخاصة و مؤسسة التلفزة التونسية ومؤسسة الاذاعة التونسية و وكالة تونس أفريقيا للأنباء و الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري.

إقرأ أيضا عبر هذا الرابط النص الكامل للاتفاقية

الاتفاقية الاطارية المشتركة للصحفيين