تونس في 01/03/2019

 

بــــــــيان بخصوص وضعية المؤسسات الإعلامية المصادرة

انعقد  صباح اليوم الجمعة 01 مارس 2019 اجتماع بمقر النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، جمع اعضاء عن المكتب التنفيذي و ممثلين عن فروع النقابة بالمؤسسات الإعلامية المصادرة، دار الصباح و كاكتوس برود وشمس اف ام . وذلك للنظر في وضعية هذه  المؤسسات و مستجدات عمليّة التفويت ومدَى احترام معايير الشفافية فيها.

بخصوص شمس اف ام:

تؤكد النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين على ضرورة الالتزام بالتعهدات والاتفاقات السابقة الخاصة بعملية التفويت في إطار ضمان حقوق الصحفيين والعاملين بالمؤسسة مع التأكيد على ديمومة الإذاعة.

بخصوص دار الصباح:

تؤكدُّ النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين رفضها،

 لوضعية الغموض والفراغ الموجودة على مستوى الإدارة العامة للمؤسسة بعد تغيب المديرة العامة عن منصبها منذ شهرين دون مبرر. إذ تشهد المؤسسة مناخا اجتماعيا محتقنا في غياب رؤية تحريرية واضحة، وعدم توفر ظروف ملائمة للعمل الصحفي وتنصل الطرف الإداري والحكومي من تطبيق الاتفاقات السابقة.

لغياب الشفافية في عملية التفويت في المؤسسة مقابل سياسية الغموض والتلكؤ من طرف الكرامة القابضة والإدارة العامة للمؤسسة و وزير المالية بصفته رئيس لجنة التصرف في الأملاك المصادرة

وللتعيين المسقط لمدير عام له ارتباطات سياسية أو أجندات حزبية في إطار النأي بالمؤسسة عن التجاذبات السياسية.

بخصوص مؤسسة كاكتوس برود:

اطلعت النقابة على تردي الأوضاع الاجتماعية والإدارية والتجاوزات للقوانين من طرف المتصرفة القضائية المعينة على رأس المؤسسة منذ ثماني سنوات حيث لا يتمتع الصحفيون والعاملون بالمؤسسة بالتغطية الاجتماعية مع عودة ممارسات الهرسلة بالطرد التعسفي لمجرد الاختلاف في الآراء مع المتصرفة القضائية، اضافة إلى غياب الشفافية على مستوى التعيينات في مؤسسة مصادرة تحت إشراف الدولة، وسط صمت مريب من طرف القاضي المراقب.

بخصوص إذاعة الزيتونة:

تطرق الاجتماع إلى وضعية هذه المؤسسة وإلىتلكؤ الحكومة تجاه تنفيذ تعهداتها بإلحاقها بالإعلام العمومي  وذلك في إطار سياسية الوفاق والتنازلات مع حركة النهضة.

وبناء عليه فإن النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين:

تحملٌّ رئيس الحكومة و وزير المالية بصفته رئيسا للجنة التصرف بالأملاك المصادرة، والكرامة القابضة، مسؤولية ما آلت إليه الأوضاع في هذه المؤسسات.

تطالبُ باحترام معايير الشفافية في عملية التفويت في مؤسستي شمس اف ام ودار الصباح.

تؤكدُ على ضرورة  التعجيل  بتعيين مدير عام على رأس مؤسسة كاكتوس برود على غرار المؤسسات المصادرة.

تدعو إلى النأي  بالمؤسسات الإعلامية المصادرة عن كل التجاذبات السياسية والتوظيف الحكومي والحزبي لها،  خاصة ونحن في سنة انتخابية.

ستدرس  خلال اجتماع المكتب التنفيذي الموسع القادم مختلف التحركات الاحتجاجية لضمان حقوق الصحفيين والعاملين بهذه المؤسسات.

هذا و تدعو النقابة الزملاء إلى الالتفاف حول مؤسساتهم والاستعداد لخوض كل الأشكال النضالية المشروعة دفاعا عن استمرارية مؤسساتهم واستقلالية خطها التحريري.

 

عن النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين

الرئيس

ناجي البغوري