تونس في 23 مارس 2020

 

التقى رئيس الحكومة الياس الفخفاخ مساء اليوم الاثنين 23 مارس 2020 بقصر الضيافة بقرطاج، نقيب الصحفيين ناجي البغوري ، حيث تمحور اللقاء حول الوضع الاستثنائي الذي تمر به تونس واهمية دور الصحافة في دعم ومعاضدة المجهودات الوطنية لمجابهة فايروس كورونا.

حيث اشاد رئيس الحكومة بأهمية قيام الصحفيين والمؤسسات الاعلامية بدورهم في تقديم معلومة دقيقة وموثوقة، اضافة الى المساهمة في توعية المواطن من أجل الحد من انتشار الوباء وضمان سلامة الجميع، من جانبه شدد نقيب الصحفيين على ضرورة تمكين الصحفيين من المعلومة الصحيحة والآنية من اجل انارة الرأي العام، وضمان اعلام مهني ونزيه، خاصة في ظل هذه الظروف التي تمثل فترة انتشار ورواج الشائعات والاخبار الزائفة. مضيفا أن وسائل الاعلام تؤدي دورا حاسما في مكافحة هذه الاخبار الزائفة. الى جانب التأكيد على أهمية حماية الصحفيين وتوفير كل سبل لضمان سلامتهم، خاصة في مثل هذه الظروف،

كما طرح اللقاء وضعية المؤسسات الاعلامية المصادرة (اذاعة الزيتونة، اذاعة شمس اف ام، دار الصباح، كاكتوس برود) والمحافظة على استمراريتها، وضمان اجور العاملين فيها خاصة خلال تواصل الازمة الحالية.

و ناقش الفخفاخ والبغوري الأزمة التي تعيشها الصحافة الورقية والتي تتفاقم يوميا، خاصة مع ايقاف صدور بعض الصحف جراء الوضع الاستثنائي في تونس والعالم.

وفي المقابل ثمن الطرفان الدور الكبير الذي تقوم به مؤسسات الاعلام العمومي خلال الفترة الراهنة، مؤكدين على ضرورة استمرار مسار الاصلاح فيها.

وفي الختام تعهد رئيس الحكومة الياس الفخفاخ بإيجاد حلول عاجلة لمختلف مشاكل القطاع التي تم التداول فيها.

مسؤول الاعلام والاتصال
علي بوشوشة