تونس في 14 سبتمبر 2020

تجسيما لدور اتصالات تونس الريادي في مجال دعم قدرات الاعلام وتأمين مواكبته الفاعلة للتحولات العميقة والمتسارعة التي يشهدها قطاع تكنولوجيات الاتصال والمعلومات، جدؔد المشغؔل الوطني اتفاقيؔة الشراكة التؔي تجمعه بالنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين الإثنين14 سبتمبر 2020 .

وقد تولؔى سمير سعيؔد الرئيس المدير العام لاتصالات تونس وناجي البغوري نقيب الصحفيين التونسيين التوقيع على عقد لتجديد هذه الاتفاقية في موكب انتظم بمقرؔ المشغؔل الوطني، بحضور عدد من إطارات الشركة وأعضاء من المكتب التنفيذي لنقابة الصحفيين.

وأكؔد سمير سعيّد في كلمة له بالمناسبة أنؔ هذا الإطار التعاقدي الجديد جاء لإعطاء دفع قويّ للشراكة القائمة بين اتصالات تونس ونقابة الصحفيين التونسيين لا سيّما في المجالات المتعلّقة بتعزيز استفادة الصحفيين من شبكات الاتصال الرقميؔة وخدمات الأنترنيت ذات التدفّق العالي ودعم التواصل فيما بينهم وتسهيل أدائهم لمهامهم الصحفية عن بعد تكريسا لحقّ التونسيين في إعلام حرّ ومتطوّر.

ونوّه النقيب ناجي البغوري خلال هذا الموكب بما تبذله اتصالات تونس من جهود لمساندة الصحفيين التونسيين في سعيهم لتطوير أدوات تواصلهم التكنولوجية و في مزيد ترسيخ صحافة الجودة، مثمّنا تزايد أهميّة هذه الاتفاقية في تسهيل عمل الصحفيين باعتبار ما تشهده المرحلة من تحديّات ناشئة وتنامي الحاجة لأدوات العمل عن بعد.

يذكر أنؔه تمؔ إبرام النسخة الأولى من عقد الشراكة بين الشركة الوطنية للاتصالات ونقابة الصحفيين التونسيين سنة 2010 قبل تحيينه سنة 2011 وتطويره تباعا سنوات 2014 و2017 و2020.

وقد تجاوز العدد الحالي للصحفيين التونسيين المنتفعين بخدمات اتصالات تونس المنصوص عليها بهذه الاتفاقية 1600 صحفيا وصحفية.

 

مسؤول الاعلام والاتصال 

علي بوشوشة