اعتداء على فريق التلفزة التونسية بولاية القيروان

تعرّض فريق التلفزة التونسية بولاية القيروان و المتكون من الصحفي مراد الرمضاني و المصوّر الصحفي شكري الفرحاني إلى اعتداء لفظي ومحاولة للاعتداء الجسدي يوم 27 ديسمبر 2017 من قبل أحد المقرّبين لصاحب مصنع صنع الحلويات أثناء تغطيتهم لعملية حجز مرطبّات فاسدة من جانب أعوان مراقبة الصحّة و الشرطة البلدية.
إن فرع الوسط و الساحل للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين و إذ يدين و بأقسى العبارات مثل هذه التصرفات و يعلن تضامنه التام مع الزميلين فانه يذكر السلط و عموم المواطنين أن الاعتداءات على الطواقم الصحفية لفظية كانت أم جسدية و محاولات منعها من أداء مهامها او التأثير عليها موجبة للمساءلة القانونية و تدعوهم إلى احترام طبيعة عمل الصحفيين.
و تبقى النقابة مستعدة لتقديم الدعم القانوني لكل الزملاء لتتبع مثل هذه التجاوزات.

عن فرع النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين بالوسط والساحل