تونس في 18 جوان 2019                         

تعرّض الزميل ياسين الرمضاني الصحفي ب “إذاعة صبرة اف ام” صباح اليوم الثلاثاء 18 جوان 2019 إلى اعتداء لفظي و جسدي و محاولة للاعتداء بسلاح ابيض من قبل أحد المفتش عنهم على خلفية نشره لخبر حول جريمة يشتبه في تورطه فيه. 


إن فرع الوسط و الساحل للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين يدين الاعتداء على الصحفي ياسين الرمضاني ويذكر السلط الجهوية و عموم المواطنين أن الاعتداءات على الطواقم الصحفية لفظية كانت أم جسدية و محاولات منعها من أداء مهامها او التأثير عليها موجبة للمساءلة القانونية.


ويدعو الفرع كل الأطراف إلى احترام طبيعة عمل الصحفيين،. كما يلفت نظر السلط الجهوية و الامنية في القيروان الى تنامي ظاهرة الاعتداء على الصحفيين بصفة خاصة و يدعوهم الى توفير الحماية اللازمة لهم عند الحاجة و عدم التراخي في محاسبة المعتدين الذي يؤدي إلى الافلات من العقاب. 
و تبقى النقابة مستعدة لتقديم الدعم القانوني لكل الزملاء لتتبع مثل هذه التجاوزات.

عن فرع الوسط و الساحل للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين
الرئيس علي مناف الجلاصي